مشاريع لتعزيز وتطوير العرض الصحي بإقليم ميدلت

يشهد إقليم ميدلت ميلاد العديد من المشاريع الخاصة بالقطاع الصحي، من أجل تلبية الحاجيات من الخدمات الصحية والطبية، وتعزيز العرض الصحي بالمنطقة.

وقامت المندوبية الإقليمية للصحة والحماية الاجتماعية بميدلت، اعتبارا لخصوصيات الإقليم الديمغرافية والاجتماعية والاقتصادية، ببرمجة مجموعة من مشاريع البنية التحتية الصحية التي تلائم طبيعة الإقليم ومتطلبات ساكنته.

وبحسب معطيات للمندوبية، فقد جرى إحداث مراكز صحية جديدة، وتحديث وتوسعة عدد من المستوصفات والمراكز الصحية القديمة، وتجهيز المؤسسات الصحية وتحديث معداتها الطبية، وبناء مساكن وظيفية لتشجيع الموظفين على الاستقرار بالمناطق النائية.

ويأتي ذلك في إطار العمل الذي يقوم به قطاع الصحة بإقليم ميدلت من أجل تعزيز البنية التحتية وتنويع العرض الصحي بالإقليم، وتقريب الخدمات الطبية من الساكنة، لاسيما خدمات الرعاية الصحية الأولية بالوسط القروي.

وتم، مؤخرا، وفي إطار البرنامج الوطني لتقليص الفوارق المجالية والاجتماعية بالوسط القروي، إحداث وتشغيل أربع مستوصفات قروية جديدة في مناطق كرامة وإيتزر وزايدة.

ويتعلق الأمر بالمستوصف القروي بألمو أبوري (قيادة كرامة)، والمستوصف القروي بباكنو (قيادة كرامة)، والمستوصف القروي بالخوخات (قيادة إيتزر)، والمستوصف القروي بأيت مولي (قيادة زايدة).

ويهدف إحداث هذه المؤسسات الصحية الجديدة إلى تقريب خدمات الرعاية الصحية الأولية وتجويد العرض الصحي المقدم للساكنة القروية.

وجرى، مع نهاية يوليوز الماضي، إنهاء الأشغال وتشغيل سبع مؤسسات صحية بالمجال القروي بالإقليم، على أن يتم إنهاء الأشغال وتشغيل ثماني مؤسسات أخرى في غضون شتنبر المقبل.

ويتوخى إحداث هذه المؤسسات الصحية الجديدة تحسين الخدمات الصحية، حيث مكن برنامج محاربة الفوارق المجالية والاجتماعية بالإقليم من بناء 12 مؤسسة صحية جديدة، وإعادة بناء ثلاث مؤسسات صحية قديمة.