السيد بركة يتفقد مشاريع مائية وبيئية بإقليم زاكورة

قام وزير التجهيز والماء، نزار بركة، أمس الأحد بإقليم زاكورة، بزيارة تفقدية لمشاريع مائية وبيئية تم إنجازها في إطار مبادرات تروم تعزيز هذا النوع من البنيات التحتية على مستوى الإقليم.

ورافق السيد بركة، خلال هذه الزيارة، كل من عامل إقليم زاكورة، فؤاد حجي، ورئيس مجلس جهة درعة تافيلالت، هرو أبرو، وأطر من الوزارة، وكذا عدد من المنتخبين والمسؤولين المحليين.

وتفقد الوزير أشغال مشروع بناء عتبتين لتجميع مياه الأمطار على مستوى كل من وادي درعة بالجماعة الترابية زاكورة، ووادي بوتيوس بالجماعة الترابية تزناتة بإقليم زاكورة.

كما قام السيد بركة بزيارة تفقدية لمشروع إنجاز وتثبيت محطة متنقلة لإزالة الأملاح المعدنية بمركز تامكروت.

وتفقد الوزير، والوفد المرافق له، مشروع الحزام الأخضر لمدينة زاكورة، الذي يعتمد في سقيه على محطة معالجة المياه العادمة للمدينة.

وبالمناسبة، أكد السيد بركة أن مشروع بناء عتبتين لتجميع مياه الأمطار على مستوى كل من وادي درعة ووادي بوتيوس بتكلفة إجمالية تبلغ 5.2 مليون درهم ستستفيد منه أزيد من 43 ألف نسمة.

وأضاف، في تصريح للصحافة، أن هذا المشروع سيمكن من تجميع مياه الأمطار وتطعيم الفرشة المائية، وسيساهم في دعم تزويد ساكنة مدينة زاكورة بالماء الصالح للشرب عبر محطة تحلية المياه، وكذا المساهمة في توفير مياه الري بالنسبة للأنشطة الفلاحية المزاولة بالجهة.

وبخصوص المحطة المتنقلة لتامكروت، أوضح السيد بركة أن هذا المشروع، الذي رصد له 8.4 مليون درهم، يهم، أساسا، تجهيز ثقب مائي وإنجاز قنوات للربط وقناة لتصريف المياه المركزة.

وأضاف الوزير أن هذه المحطة، التي تبلغ قدرتها الإنتاجية 10 لتر في الثانية، ستمكن من تزويد المياه ساكنة الجماعة والدواوير المجاورة لها بالماء الشروب، وكذا تطعيم الفرشة المائية وحمايتها، وإحياء الواحات المتواجدة بنفوذ الجماعة التي تضررت من موجة الجفاف خلال السنوات الماضية.

أما بخصوص الحزام الأخضر بزاكورة، أوضح السيد بركة أن هذا المشروع، الذي يعتمد على الطاقة الشمسية في عمليتي التوزيع والضخ لسقي الأشجار، يساهم في إعادة استخدام 1000 متر مكعب من مياه محطة معالجة المياه العادمة لمدينة زاكورة.

وخلص الوزير إلى أن هذه المبادرة ستمكن من خلق مساحة خضراء وحماية التنوع الاحيائي، والحد من زحف الرمال وحماية مدينة زاكورة من تأثيرات الرياح القوية المحملة بالغبار.

وكان وزير التجهيز والماء قام، أول أمس السبت بإقليم زاكورة، بزيارة تفقدية لسد أكدز وأعطى انطلاقة أشغال مشروع مائي وآخر طرقي، وذلك في إطار الجهود الرامية إلى تعزيز البنية التحتية بهذا الإقليم.