إقليم ميدلت.. تسليم هبة ملكية لضريح سيدي أحمد المغني

أشرفت لجنة ملكية، اليوم الاثنين، على تسليم هبة ملكية لفائدة ضريح سيدي أحمد المغني بإقليم ميدلت، وذلك بمناسبة الذكرى ال24 لوفاة جلالة المغفور له الحسن الثاني، طيب الله ثراه.

وتم تسليم الهبة الملكية إلى مقدم ضريح سيدي أحمد المغني، باسو أوسكو، خلال حفل ديني، الذي أقيم في جو من الذكر والخشوع، حضره عامل إقليم ميدلت، مصطفى النوحي.

كما أقيم هذا الحفل بحضور المندوب الإقليمي لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، عبد السلام مكران، ورئيس المجلس العلمي المحلي، أبو طالب باسيدي، وناظر الأوقاف بميدلت، عبد الصمد يزيدي، بالاضافة إلى عدد من المنتخبين والمسؤولين وشخصيات أخرى.

وبالمناسبة، أعرب مقدم الضريح عن خالص شكره وامتنانه العميقين للرعاية الملكية السامية.

وخلال هذا الحفل الديني، الذي تميز بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم، رفعت أكف الضراعة إلى الباري عز وجل بأن يتغمد بواسع مغفرته ورضوانه جلالة المغفور لهما محمد الخامس والحسن الثاني طيب الله ثراهما.

كما ابتهل الحاضرون إلى العلي القدير بأن يحفظ أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس، وأن يقر عين جلالته بولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير مولاي الحسن، ويشد أزره بشقيقه صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد وبسائر أفراد الأسرة الملكية الشريفة.