زاكورة .. فعاليات فنية وثقافية تحت شعار ”إفريقيا المبدعة”

تنظم جمعية الفينيق للإبداع الفني والثقافي بزاكورة، حاليا، لقاءات ثقافية وفنية عن بعد، وذلك تحت شعار “إفريقيا المبدعة”.

وذكرت الجمعية، في بلاغ توصلت وكالة المغرب العربي للأنباء بنسخة منه، أن هذه المبادرة تأتي “انسجاما مع توجهاتها وأهدافها وبناء على تراكماتها وخبرتها في خدمة قضايا الطفولة والشباب”.

وأشارت إلى أن هذه الفعاليات تندرج في سياق أنشطتها الفنية والثقافية والإشعاعية الرامية إلى إبراز الطاقات الإبداعية لأطفال وشباب إقليم زاكورة.

واعتبرت أن هذه الأنشطة، التي تعرف مشاركة العديد من الفرق والباحثين والفنانين من المغرب وخارجه، ترتكز على “رؤى فنية متنوعة لبناء وتجذير الفعل الثقافي” بغية تمتين جسور التواصل الفني والثقافي بين الشركاء المحليين والقادمين من ربوع الوطن ومن مختلف الدول المشاركة في هذا المشروع الثقافي.

وذكرت بأن برنامجها الثقافي يستند على المشروع التعاقدي الفني والثقافي التي أطلقته مع شركائها بغية النهوض بقضايا الطفولة والشباب والنساء، وتوثيق إبداعاتهم، عبر تأطير ورشات وندوات من قبل العديد من المهتمين والباحثين والأكاديميين في المجالات الفنية.

وتهدف هذه الفعاليات الثقافية والفنية، على الخصوص، إلى فتح المجال للشراكات الدولية للمؤسسات الفنية، والانفتاح على الأشكال التعبيرية المبنية على البحث والإبداع.

كما تروم الاستفادة من التجارب المتنوعة، من خلال العروض الفنية والدورات التكوينية، و”تقديم العمل الثقافي كأداة للتثقيف والتطور الاجتماعي، وتمكين مختلف الشرائح الاجتماعية من المادة الفنية”.

وأكدت الجمعية أن اختيار شعار “إفريقيا المبدعة” يأتي من أجل إحداث حركية فنية إبداعية تنطلق من القارة الإفريقية ولتبادل الأفكار والتجارب والخبرات مع بقية الأقطار من العالم عبر الأشكال التعبيرية المقترحة من قبل الفنانين والمثقفين والتقنيين المشاركين.