توزيع الجوائز على الفائزين في مسابقات جهوية للمواهب الشابة

نظمت المديرية الجهوية لقطاع الشباب والرياضة لجهة درعة تافيلالت، اليوم الجمعة بالرشيدية، حفل توزيع الجوائز على بعض الفائزين في المسابقات الجهوية التي نظمتها عن بعد بهدف الكشف عن المواهب الشابة بالجهة في مختلف المجالات.

وتميز هذا الحفل أيضا بمنح شهادات تقديرية للعديد من الفاعلين من المجتمع المدني والمؤطرين والخبراء وممثلي وسائل الإعلام الذين ساهموا بشكل مباشر أو غير مباشر في إنجاح هذه المبادرة.

وتم تنظيم هذه المسابقات تحت شعار “جلس فدارك وشاركنا أفكارك”، إذ ركزت على مجالات المسرح والفنون التشكيلية والموسيقى والشعر والقصة القصيرة وإنتاج الأشرطة التوعوية.

وتمحورت جميع المشاركات في هذه المسابقات حول موضوع انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

كما نظمت المديرية الجهوية لقطاع الشباب والرياضة لجهة درعة تافيلالت، بالتنسيق مع جمعيات المجتمع المدني ومؤسسات دور الشباب بالجهة ومؤسسات إعلامية، لقاءات وندوات، وعروض وورشات تأطيرية، تم بثها على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”.

وتندرج هذه المسابقات والأنشطة في إطار تنفيذ التدابير الوقائية التي تهدف إلى الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وقال المدير الجهوي لقطاع للشباب والرياضة لجهة درعة تافيلالت، السيد عبد العزيز باعزيز، إن هذه السلسلة من الأنشطة واللقاءات الثقافية والتربوية، التي نظمت خلال فترة الحجر الصحي، هدفت إلى المساهمة في تنشيط الحياة الثقافية على المستوى الجهوي.

وأبرز السيد باعزيز، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذه المبادرات تروم أيضا تعزيز العلاقات، ولو عن بعد، خاصة في صفوف الشباب والفاعلين في الحياة الثقافية والرياضية والاجتماعية في جهة درعة تافيلالت.

وأشار إلى أن هذه الأنشطة والمسابقات، التي نظمت عن بعد، قد نظمت خلال فترة الحجر الصحي على مرحلتين، مضيفا أن المرحلة الثالثة ستبدأ خلال شهر يوليوز المقبل عبر العديد من الأنشطة والمسابقات واللقاءات عن بعد.

وأكد عضو لجنة التحكيم، السيد سعيد أوعشى، في تصريح مماثل، على المشاركة المتميزة لشباب الأقاليم الخمسة بالجهة في مختلف فئات المسابقات، ضمنها الفن التشكيلي وإنتاج الفيديو والشعر والتعليق على مباريات كرة القدم.

وأوضح أنه تم اختيار فائزين في كل فئة، منها جائزة لجنة التحكيم التي منحت وفقا لمعايير محددة، وجائزة أخرى منحت على أساس عدد “الإعجابات” المعبر عنها من قبل زوار صفحة المديرية الجهوية لقطاع الشباب والرياضة لجهة درعة تافيلالت بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”.

من جهتها، أشادت آية حاجي، الفائزة بجائزة لجنة التحكيم ضمن مسابقة “الرياضة والتوعية”، بهذه المبادرة التي تسلط الضوء على المواهب الشابة بالجهة في مختلف المجالات.

من جانبه، عبر علي بعلي، الفائز بجائزة لجنة التحكيم في فئة “قصيدة للأطفال”، عن شكره لمنظمي هذه المبادرة التي أتاحت للشباب بجهة درعة تافيلالت الفرصة لعرض مواهبهم ومهاراتهم في العديد من المجالات الثقافية.