تقديم حصيلة عمل الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين

جرى، أمس الثلاثاء بالرشيدية، تقديم حصيلة تنفيذ عمل الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة درعة تافيلالت برسم سنة 2021.

وذكر بلاغ للأكاديمية أنه تم، خلال اجتماع “الندوة الميزانياتية الثلاثية السنوات”، الذي ترأسه (عبر المناظرة المرئية)، مسؤولو مديرية الشؤون العامة والميزانية والممتلكات، وقسم الشؤون الإدارية والمالية بالأكاديمية، مدارسة التدابير والعمليات المبرمجة لسنوات 2022 و2023 و2024 في إطار تنزيل مقتضيات القانون الإطار رقم 51.17 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي.

وبالمناسبة، تم التذكير بالتوجيهات الداعية إلى مراعاة الظروف الصحية التي يمر بها المغرب جراء جائحة كوفيد-19، وتلك المتعلقة بتتبع وتنفيذ هذه المشاريع وتقييمها بصفة دورية.

وقدم عرض حول السياق العام الذي أطر عملية إعداد ميزانية الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لدرعة تافيلالت ووضعية التنفيذ برسم سنة 2021، وآخر تضمن الخطوط العريضة لمشروع الميزانية الثلاثية السنوات.

وأبرز رؤساء المشاريع الجهويين وضعية تنفيذ برنامج عمل الأكاديمية للربع الأول من سنة 2021، وكذا العمليات والتدابير المبرمجة برسم سنوات 2022 و2023 و2024.

وشدد المتدخلون على ضرورة مواصلة الجهود المبذولة من أجل الحفاظ على الإشعاع الإيجابي للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة درعة تافيلالت، وذلك رغم الإكراهات والصعوبات التي تعرفها الجهة، والعمل على تنزيل المشاريع المبرمجة في أحسن الظروف والآجال.