“تدبير المشاريع وهندستها وحكامتها“ موضوع ورشة تكوينية

نظمت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة درعة تافيلالت، أول أمس الثلاثاء بالرشيدية، ورشة تكوينية حول موضوع “تدبير المشاريع وهندستها وحكامتها”.

وهدفت هذه الورشة، التي ترأسها مدير الأكاديمية السيد علي براد، وعرفت حضور رؤساء المشاريع الجهوية ومنسقي مجالاتها، إلى مناقشة القضايا المتعلقة بتدبير المشاريع التربوية والتكوينية وطرق هندستها.

وبالمناسبة، أكد مدير الأكاديمية، على أهمية الرفع من القدرات التدبيرية لمشاريع الرؤية الاستراتيجية لإصلاح التربية والتكوين “خلال هذه المرحلة الدقيقة من سيرورة نظامنا التربوي من أجل تنزيل أحكام القانون الإطار رقم 17.51”.

وأبرز أن ذلك يهدف أيضا إلى الارتقاء بقدرات المنسقين الجهويين ورؤساء المشاريع في مجال إدارة و”تدبير المشاريع الواردة في الأطر المنطقية للمشاريع، وكذا حافظة المشاريع المتعلقة بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي”.

وتم خلال هذا اللقاء تقديم عرض حول منطلقات المشروع التربوي ومفهومه وأهدافه، وكذا منهجية العمل بالمشروع وآليات بنائه وتحديد إجراءاته وتدابيره، والنتائج المنتظرة منه، بالإضافة إلى آليات تتبع مراحل تطبيقه ومؤشرات تتبع إنجازه واعتماداته المالية.

وناقش المشاركون في اللقاء عددا من القضايا المنهجية والتدبيرية المتعلقة بمحطات التقويم، وطرق تتبع مؤشرات تدابير نجاح المشروع التربوي يحقق جميع أهدافه المحددة.

ونوهوا بتنظيم هذه الورشة التكوينية التي من شأنها إعطاء نفس جديد ومتجدد للعمل القائم حول المشاريع التربوية من أجل تحقيق الأهداف المرجوة على مستوى منظومة التربية والتكوين في جهة درعة تافيلالت.