المكتب الوطني للكھرباء والماء الصالح للشرب ینھي إنجاز الرحبة الریحیة لمیدلت

أنهى المكتب الوطني للكھرباء والماء الصالح للشرب إنجاز الرحبة الریحیة لمیدلت بقدرة 210 میغاواط، بتكلفة إجمالیة قدرھا 2,5 مليار درهم، فيما استغرقت مدة الأشغال حوالي 24 شهرا.

وأوضح بلاغ للمكتب الوطني للكھرباء والماء الصالح للشرب أن المدير العام للمكتب السید عبد الرحیم الحافظي قام بزیارة لموقع الرحبة الریحیة لمیدلت للوقوف على تجارب التشغیل التجاري لھذا المشروع الھام، بحضور السید عامل مدینة میدلت و فریق من المكتب الوطني للكھرباء و الماء الصالح للشرب.

وأضاف البلاغ أن السید الحافظي عاین إنھاء جل أشغال ھذه الرحبة وكذا الوتیرة المضطردة لأشغال تجمیع وتركیب التوربینات الريحية وتشغيلها، بفضل تظافر جهود جميع المتدخلين في انجاز المشروع بالرغم من الظرف الصحي الذي فرضه وباء كوفید 19.

وذكر المصدر ذاته أن الرحبة الریحیة لمیدلت تقع على بعد حوالي 8 كلم، شمال شرق مدینة میدلت، على مساحة 2300 ھكتار، مضيفا أن ھذا المشروع يعتبر جزءا من برنامج التجھیز للمكتب الوطني للكھرباء والماء الصالح للشرب المتعلق بوسائل إنتاج الكھرباء حیث یندرج في إطار تنزیل الرؤیة التوجیھة والمستنیرة لصاحب الجلالة نصره الله وأیده لضمان تأمین الإمدادات الطاقیة في البلاد خاصة تلك المتعلقة بالطاقات المتجددة.

وأضاف البلاغ أن الرحبة الریحیة لمیدلت 210 میغاواط، تندرج ضمن مشاریع البرنامج المندمج للطاقة الریحیة 850 میغاواط الذي یضم خمس رحبات ریحیة تتموقع بالمناطق الجنوبیة والشمالیة للمملكة التي تتوفر على مؤھلات كبیرة من الریاح: بوجدور (300 میغاواط)، تسكراد (طرفایة 100 میغاواط)، میدلت (210 میغاواط) وجبل الحدید (الصویرة 270 میغاواط).

وأشار إلى أنه تم تطویر الرحبات الریحیة التابعة لھذا البرنامج في إطار الإنتاج الامتیازي للطاقة وكذا الشراكة بین القطاعین العام والخاص، مسجلا أن البرنامج المندمج للطاقة الریحیة 850 میغاواط، تم تمویله من طرف مؤسسات مالیة كبرى، بتكلفة إجمالیة قدرھا 455 ملیون أورو، و 31 ملیون دولار.

وخلص البلاغ إلى أن سنة 2020 شھدت استمرار مختلف أنشطة بناء الرحبة والمتعلقة بأشغال الربط الداخلي والنقل وتجمیع وتركیب العنفات، وكذا تجارب التشغيل وتسليم المرافق وذلك من أجل ضمان الاستغلال التجاري لجميع العنفات، وبالتالي الرحبة الريحية بأكملها قبل متم سنة 2020.