الجائزة الوطنية لفن الخطابة.. تلاميذ من ميدلت وتنغير يمثلون الجهة

أعلنت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لدرعة تافيلالت، اليوم الخميس، عن نتائج الإقصائيات الجهوية الخاصة بالدورة الثانية من الجائزة الوطنية لفن الخطابة.

وأكدت الأكاديمية أنه تم، بعد متابعة لجن التحكيم الجهوية لكافة المرشحين (18 تلميذة وتلميذا)، اختيار التلاميذ الذين سيمثلون الأكاديمية الجهوية في المسابقة الوطنية لفن الخطابة التي ستحتضنها، من 9 إلى 11 مارس الجاري، الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لبني ملال خنفيرة.

وأسفرت هذه الإقصائيات الجهوية، التي جرت أمس الأربعاء (عن بعد بتقنية الفيديو عبر مسطحة “تيمس”)، عن اختيار ستة تلاميذ ينتمون لمديريتي تنغير وميدلت للتربية الوطنية، ضمنهم تلميذ من فئة الأطفال في وضعية إعاقة.

وتأتي هذه الإقصائيات استكمالا للعمليات المرتبطة بتنظيم الدورة الثانية من الجائزة الوطنية لفن الخطابة، وتنزيلا لمقتضيات القانون الإطار رقم 17-51 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، وضمن تدابير أجرأة المشروع رقم 10 الخاص بالارتقاء بالحياة المدرسية.

كما تندرج في سياق تفعيل الإطار المرجعي للتشبيك الموضوعاتي في المجالات الثقافية والإبداعية والفنية، وتعزيزا لشعار “من أجل مدرسة متجددة ومنصفة ومواطنة ودامجة”.

وبالمناسبة، أشادت الأكاديمية المجهودات المبذولة من قبل جميع الفاعلين التربويين من أجل تعزيز وترسيخ قيم المواطنة لدى المتعلمات والمتعلمين، وكذا بالأعمال التي يقوم بها كافة المتدخلين في دعم وتنويع أنشطة الحياة المدرسية بمختلف المؤسسات التعليمية.