افتتاح الدورة الثالثة للمعرض الجهوي للمنتجات المجالية

افتتحت، اليوم الأربعاء بزاكورة، الدورة الثالثة للمعرض الجهوي للمنتجات المجالية، المنظم تحت شعار “تثمين المنتجات المجالية رافعة أساسية لإدماج الشباب في القطاع الفلاحي”.

ويهدف هذا الموعد الاقتصادي، الذي عرف افتتاحه حضور عامل إقليم زاكورة، السيد فؤاد حجي، والمدير العام للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، السيد عبد الرحيم الحافظي، وفاعلين في المجال الفلاحي بالجهة وممثلي المصالح الخارجية، إلى تعزيز تطوير قطاع المنتجات المجالية، والمساعدة على تثمين وتحسين الجودة.

ويروم هذا المعرض، الذي تنظمه الغرفة الفلاحية لجهة درعة-تافيلالت إلى غاية 7 دجنبر الجاري، الاطلاع على المستجدات المتعلقة بقطاع المنتجات المجالية.

كما يتوخى المعرض، المنعقد تحت إشراف وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، وبتعاون مع ولاية جهة درعة-تافيلالت وعمالة إقليم زاكورة والمديرية الجهوية للفلاحة لجهة درعة-تافيلالت، ومجموعة من الشركاء، تبادل الخبرات مع مختلف الجهات الفاعلة في القطاع.

وقال السيد هرو أبو شريف، مدير الغرفة الفلاحية لجهة درعة-تافيلالت، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إن اختيار موضوع تشغيل الشباب محورا لهذه الدورة يأتي لكونه من بين أولويات جميع القطاعات.

وأكد أن الغرفة الفلاحية تولي أهمية خاصة لهذا المجال، مشيرا إلى أن اللقاءات العلمية المنظمة ضمن فعاليات هذا المعرض تناقش قضية تشغيل الشباب، وذلك بمشاركة عدد من الأساتذة الجامعيين من كليات متعددة.

وأضاف أن محاورها تنصب حول دور تثمين المنتجات المجالية في خلق فرص الشغل للشباب، والكيفية التي يمكن من خلالها للتنظيمات المهنية أن تطور عملها لتصبح مقاولات اقتصادية توفر امكانيات لتشغيل هذه الفئة.

ويتضمن برنامج المعرض تنظيم أنشطة علمية تتطرق لمواضيع “إنتاج وتثمين المنتجات المجالية”، و”تسويق المنتجات المجالية والسياحة التضامنية”، و”المنتجات المجالية والشراكة والتشغيل الذاتي”.

ويعرف المعرض مشاركة 100 تعاونية ومجموعات ذات النفع الاقتصادي، ضمنها 60 تعاونية فلاحية من جهة درعة-تافيلالت و30 تعاونية فلاحية من الجهات الأخرى للمملكة، بالإضافة إلى 10 تعاونيات تعمل في قطاع الصناعة التقليدية.

ويتضمن المعرض عدة أقطاب، من بينها قطبي التعاونيات، والمؤسسات، حيث يتم عرض برامج ومشاريع العديد من المؤسسات.

وكانت ورزازات قد احتضنت، من 12 إلى 15 أكتوبر 2018، الدورة الثانية من المعرض الجهوي للمنتجات المجالية تحت شعار “المنتجات المجالية في خدمة السياحة التضامنية والتشغيل الذاتي”.